الملتقى الطلابي السنوي 2017

شكر وتقدير

مشاريع التخرج

نتائج الامتحانات



دليل المواقع

خارطة زوار الكلية

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

   

مناقشة طالبة دراسات عليا

تم قراءة الموضوع 55 مرة   



 مناقشة طالبة دراسات عليا



جرت المناقشة العلنية لطالبة (الماجستير) ساره شاكر مطر المفرجي في قسم الفيزياء عن رسالتها الموسومه دراسة نظرية حول الاستطارة الالكترونية المرنة الى بعض النوى متوسطة العدد الكتلي.
يوم الخميس   على قاعة الفيزياء  وتتالف لجنة المناقشة من السادة أ.د علي خلف حسن رئيسا و أ.د الطاف عبد المجيد الرحماني مشرفا وكان في عضوية لجنة المناقشة أ.م. د احمد موسى شويخ  و م. د بان صباح حميد



توزيعات كل من زخم البروتونات وعوامل التشكل للاستطارة الالكترونية المرنة F(q)  للحاله الارضية لبعض للقشره shell-fp مثل نظائر السلينيوم (82Se,80Se,78Se,76Se,74Se), السترونيوم والأتريوم (89Y and 88Sr) تم اشتقاقها وحسابها  وفقا لانموذج تموج الكثافة المترابط الذي يعبر عنه بدلالة دالة التموج . ترتبط دالة التموج مع توزيعات كثافة البروتونات  للنوى حيث تم حسابها من النتائج النظرية مستخدمين الدوال الموجية للمتذبذب التوافقي البسيط مفترضين ان عدد الاشغال للمستويات  في النوى الحقيقية تختلف عنها في انموذج القشره البسيط وكذلك تم توضيح توزيعات زخم البروتونات من خلال التجارب العملية. ان نتائج توزيعات زخم البروتونات المستخرجة من انموذج تموج الكثافة النظرية والعملية قد تميزت بخاصية الذيل الطويل (Long tail) عند منطقة الزخم العالي على عكس النتائج التي ظهرت من حساب توزيعات زخم البروتونات بواسطة نموذج القشرة باستخدام تحويلات فورير للدوال الموجية للمتذبذب  التوافقي والتي تميزت بشكل منحني حاد وسريع النزول (Steep slope) عند منطقة قيم الزخم العالي. هذه الدراسة أظهرت بان النتائج النظرية لعوامل التشكل للاستطارة الالكترونية المرنة للنوى قيد الدراسة والمحسوبة بأستخدام انموذج تموج الكثافة المترابط  تتوافق جيدا مع النتائج العملية ,حيث ان هذا الانموذج يعكس التوزيع الحقيقي لتوزيعات زخم البروتونات وعوامل التشكل المرنة. بالاضافة الى ذلك, قد تم حساب الفرق بين توزيع كثافة البروتون  لكــل من (74Se- 76Se) و 78Se -76Se)) و((80Se -78Se و Se)80  (82Se -لتوضيح تأثير اضافــة النيوترونات على توزيع كثافة البروتون


   

المزيد من المواضيع








جميع الحقوق محفوظة © كلية العلوم للبنات